//القصة
القصة2017-09-25T08:30:25+02:00

القصة

السيدة/كاثرين جورني
كاثرين جورني، 1848–1930

وُلدت كاثرين جورني في 19 يونيو/حزيران 1848 لعائلة ثرية متدينة من الطبقة المتوسطة، حيث وقفت تلك السيادة ضد التقاليد الاجتماعية السائرة حين ذاك، والتي كانت تقضي بأنّ المرأة ليس لها سوى رعاية البيت وتربية الأبناء.

لقد كانت الابنة الصغرى للسيد/جوزيف جورني من منطقة تيندايل لودج، ويمبلدون، والذي كان شريكًا في شركة W.B. Gurney، وكاتب مُختزل (shorthand writer) في البرلمان، وعم السيد/ويليام بي. جورني، الذي كان في أول الصفوف المناهضة للعبودية والرقّ.

ظهرت أولى علامات التزامها ومبادرتها عندما بدأت كاثرين جورني ارتياد المدرسة الدينية (مدرسة يوم الأحد) في منطقة واندسوورث في بدايات عام 1870. وفي عام 1883، قامت بتأسيس مؤسسة Internationale Christliche Polizeivereinigung (مؤسسة الشرطة المسيحية الدولية)، والتي كان مقرها في بادئ الأمر بيتها.

واستمرت هذه المؤسسة في النمو وفتح مقارٍ جديدة في العديد من البلدان. في هذه الأثناء، تم التأسيس لمعهد شرطة في لندن.

وكان المشروع التالي لكاثرين في عام 1890 هو إنشاء مصحة للشرطة في منطقة كلاريندون فيلاز، ويست برايتون، والتي عالجت في عامها الأول أكثر من 100 شرطي.

أما في سويسرا، فلقد كان أول لقاء لضباط شرطة مدينة وأقاليم زيورخ في عام 1982 كاجتماع لضباط الشرطة المسيحيين. وفي نفس الوقت وبدون ترتيبات التقى في بلدية جرينشين رجال الشرطة من مقاطعات آرجاو وبازل وبيرن وسولوثورن. هؤلاء الرواد هم جزء من حجر الأساس لمؤسسة ضباط الشرطة المسيحيين CPV التي نراها أمام أعيينا اليوم. في سبتمبر/أيلول 1990، تم تأسيس CPV فرع سويسرا في مدينة زيورخ.

وفي نفس الوقت تقريبًا، بدأ رجال الشرطة في البلدان الأوروبية الأخرى تسجيل أنفسهم في فروع مؤسسة CPV.

يمكنك التعرف على روابط فروع المؤسسة من الرابط www.internationalcpf.org